الهيئة الملكية تعقد ورشة عمل لبحث معوقات مشروع مسار

مكة المكرمة - 27 ربيع أول ١٤٤٣ هـ الموافق 2 نوفمبر ٢٠٢١ م

عقدت الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، ممثلة في مركز الإدارة الشاملة، اليوم (الثلاثاء)، ورشة عمل، في مقر الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة، للاطلاع على أبرز الحلول والتسهيلات التي تحتاجها الشركة المنفذة لمشروع مسار، وبحث سبل التعاون مع أكثر من خمسة عشر جهة حكومية، لإيجاد حلول تضمن تنفيذ المشروع في الوقت المحدد، واستيفاء متطلبات التشغيل وفقا لما هو مخطط له.

وخرجت الورشة بعدة توصيات، أهمها مواءمة المشروع مع توجهات الهيئة الملكية وبرامجها الاستراتيجية، والعمل على تصميم نموذج تشغيلي لإدارة المرافق، والاستماع لمتطلبات الجهات الحكومية، ومواءمة دراسات المشروع مع ما لدى برنامج ضيوف الرحمن من دراسات.

وضمت الورشة، إلى جانب الهيئة الملكية، شركة أم القرى للتنمية والإعمار، المطور لمشروع مسار، وما يزيد عن سبعين مشاركا من قطاعات مختلفة.

ويعد مشروع وجهة مسار واحداً من أهم المشاريع التنموية في مكة المكرمة، ووجهة حضرية متعددة الامكانات والتي يشكل طريق الملك عبد العزيز نواتها الرئيسية.

ويقع المشروع في الجزء الغربي من العاصمة المقدسة، ويبدأ من الطريق الدائري الثالث، ويتخطى الطريق الدائري الأول، عند الحد الغربي لجبل عمر، ويصل لمشارف الحرم المكي الشريف.

وتبلغ المساحة الإجمالية للمشروع، 1,247,056 مترا مربعا، ويبعد عن ساحات الحرم المكي 550 متر.

ولمشروع مسار بعد استراتيجي يتقاطع مع برامج رؤية 2030، فهو يدعم برنامج خدمة ضيوف الرحمن، حيث يوفر حلولاً متنوعة للإيواء، ويوفر مرافق وخدمات متكاملة تثري تجربة ضيوف الرحمن، كما يوفر مسارات آمنة ومتنوعة للتنقل.

ويعمل المشروع على برنامج جودة الحياة، إذ يوفر مساحات للأنشطة الثقافية والرياضية للأهالي والزوار، ومرافق متنوعة من مطاعم ومقاه وممرات للمشاة وخدمات ترتقي بتجربة سكان مكة المكرمة، وخيارات سكنية مدعومة ببنية تحتية متكاملة.

ويركز على الاقتصاد الرقمي، من خلال توفير بنية تحتية رقمية متكاملة تدعم تقنيات الاتصال والتواصل الحديثة.

ويحقق المشروع عددا من الأهداف التنموية والتطويرية، فهو مشروع تطويري ذو رؤية تنموية واستثمارية، ببنية أساسية متكاملة، ويعد البوابة الرئيسية إلى الحرم، للمشاة والمركبات، ويوفر شبكة طرق رئيسية تزيد من الاستيعاب المستقبلي للمنطقة، كما يعمل على تحقيق أهدافه البيئية، حيث يعالج مشكلة العشوائيات ويعمل على تطويرها، إضافة إلى توفير مناطق مفتوحة وممرات المشاة.

آخر الأخبار

مكة المكرمة - ٥ ذو القعدة ١٤٤٢ هـ الموافق ١٥ يونيو ٢٠٢١ م
مكة المكرمة - ١٣ ذو الحجة ١٤٤٢ هـ الموافق ٢٣ يوليو ٢٠٢١ م